روايه|| لا شئ مستحيل || (البارت الثانى)

 

Image

 البارت الثانى

وعندما نادى المدير على سوهيون لتجربه الاداء قالت سوهيون حسنا انا اتيه وسوف انجح فى هذا الاختبار وسوف اريك يا سيهون من سوف اكون

وسأثبت لك بأننى مختلفه عن باقى القتيات الاخرى ثم ذهبت سوهيون الى التجربه فقال المدير ………………… المدير: هيا اسمعنيى صوتك وارجو

ان تكونى على حق مثلما قولتى وعندما بدأت سوهيون فى الغناء كانت متتردده وخائفه وكان صوتها ضعيف ومتوتره ولكن عندما تذكرت كلام سيهون

بدأت فى الغناء بصوت عالى وبصوت قوى حيث انبهر المدير عندما سمع صوتها فقام بتشغيل المذياع فى الشركه كلها ليسمع الجميع مدى روعه صوتها

حيث بدأ كل من يسمع صوتها يعلق عليه ويقول من صاحبه هذا الصوت الرائع حتى اكسو قاموا بالتعليق على صوتها ويقولون من يا ترى صاحبه هذا

الصوت الرائع وعندما انتهت سوهيون من الغناء قالت سوهيون للمدير ………….!

سوهيون : ما رأيك يا سيدى ؟ هل اعجبك صوتى ؟!!!1

المدير : اعجبنى انت حقا فتاه مذهله انت تمتلكين صوتا رائعا انا كان يحب ان تنحجى من التجربه الاولى فقالت سوهيون : لقد قلت لك يا سيدى

باننى لم اكن مستعده فى الوقت وكان صوتى يحتاج الى التقويه ولكن حمدا لله باننى استطعت فعل هذا

المدير : يالهى ان صوتك رائع حقا .

سوهيون : حقا هل ساتمكن من الدخول الى هذه الشركه .

المدير : ماذا طبعا هذا مؤكد سوف تكونين فتاه مشهوره جدا يتمنى الجميع ان يصبح مثلها سوف تكونين سوهيون المعجزه

ففرحت سوهيون لسماعها هذا الكلام ولكن قالت سوهيون للمدير هناك امر اريد ان اخبرك به

المدير : ما الامر ؟؟؟؟!!!!!!

سوهيون :اننى اريد ان اظهر بشخصيه مختلفهلا اريدى الظهور بهذا الشكل حسنا اننى اريد اكون شخصيه اخرى .

المدير : ماذا ما الذى تقصدينه ؟؟ انا حقا لم افهمك ؟

سوهيون : اننى اريد ان اصبح صوفى الشهيره وليس سوهيون اننى اريد ان اصبح صوفى الجميله التى يتمناها الجميع مثلما قولت

وليس سوهيون الفتاه العاديه الخجوله حيث اننى عندما اكون هنا للعمل سوف اكون بشخصيه صوفى فقط ولكن فى الخارج

سوف اكون سوهيون هذا كل ما فى الامر.

المدير : ولكن هكذا سوف تصبحيب بشخصيتن .

سوهيون : اعلم ذلك وهذا ما اريده.

المدير : ولكننى لم اسمع فى حياتى مثل هذه الاقويل هل جننتى حقا ولماذا تريدين فعل ذلك؟!!!!1

المدير :ما الامر هل هناك شئ يجعلك تفعلين هذا ؟

سوهيون : لا لا لا لا ليس هناك شئ ولككنى فقط اريد ذلك ولكن لا تخبر احدا بذلك .

المدير : حسنا مثلما تريدين اذا سوف تكونين صوفى وليس سوهيون .

سوهيون : شكرا لك يا سيدى انا حقا ممتنه لك .

المدير : سوف تصبحبن رائعه ومشهوره جدا .

سوهيون : كم كنت اتمنى هذا وها هو هذا الحلم يتحقق الان ^^

المدير : سوف تأتين فى الغد لنوقع العقد معا ونرى ما الذى سوف تحتا جين اليه حسنا اراكى لاحقا

سوهيون : حسنا سوف اذهب الان .

وهى ذاهبه رأت فرقه اكسو خارجين يضحكون معا فنظرت سوهيون اليهم وكانوا سعداء جدا

ثم نظرت الى سيهون ووجدته يضحك بشده  ولكنهم لم يبالو بها ثم قال يهون هل سمعتم صوت الفتاه التى كانت تغنى اليوم اااااااااااااااه

ان صوتها حقا رائع فقالوا نعم ان صوتها ممتاز ثم ذهبوا بعد ذلك .

فضحكت سوهيون ثم ذهبت هى ايضا

وعندما ذهبت سوهيون الى منزلها جلست سوهيون مع نفسها وظلت تقول هل انا حقا على صواب فيما افعله

ام ماذا ؟؟؟؟ اننى خائفه حقا ثم فجأه تذكرت سيهون وهو يقول لن اقع فى حب فتاه مثل هذه

فقالت سوهيون نعم انا على صواب ولست مخطئه ابدا فيما افعله وسوف استمر فى ذلك الى ان يعرف من اكون

نعم هذا ما سأفعله حقا لكى اريه من انا

ثم نامت سوهيون واستيقظت فى الصباح الباكر وجهزت نفسها لتذهب الى الشركهللقاء المدير .

فقابلت سوهيون المدير ووقعوا العقد معا

فقال المدير : حسنا اليكى بعض المال لتغيرى نفسك قليلا

سوهيون : شكرا لك ياسيدى ولكن هناك شئ اخر

المدير : ما هو قولى ؟

سوهيون : لقد ظللت اتدرب على تقويه صوتى لمده شهرين بدون الذهاب الى مدرسه

المدير : حسنا اتركى لى هذا الامر سوف تدخلين افض مدرسه فى كوريا

سوهيون : لا هناك مدرسه كنت اريد الدخول اليها وهى مدرسه اكسو

المدير : ولماذا هذه المدرسه بالذات ؟؟؟

سوهيون : اننى اسمع بانها مدرسه نظيفه وتعليمها قوى

المدير : اوك لك ما تريدين اتركى لى هذا الامر سوف تدخلين مدرس اكسو ^^

سوهيون : حسنا سوف اذهب الان بهذا المال لشراء بعض الاشياء التى تخصنى اراك لا حقا يا سيدى

فذهبت سوهيون لشراء بعض الاغراض ولكنها لم تعرف شيئا فوجدتت امامها صالون تجميل

فدخلت اليه لتصفيف شعرها وتعرفت على فتاه اسمها لينا وهذه الفتاه لطيفه جدا مع الاخرين فتحدثت لينما الى سوهيون وهى تصفف شعرها

وظلو يتحدثون الى بعضهم وفجأه سوهيون قالت لليتا اننى حقا لا اعرف شئ فى سيؤل هل يمكنك ان تساعدينى

لينا : هل تكلمنى انا ؟؟ظ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

سوهيون : ومن غيرك اكلمها الان

لينأ : نعم تتحدثين الى انا

سوهيون : حسنا هل يمكنك مساعدتى اننى اريد الذهاب الى المول هل تأتين معى ؟

لينا : نعم ولما لا سوف اتى معك .

ثم ذهبت سوهيون ولينا الى المول وظلوا يضحكون وكانوا فرحيين جدا ثم اصدمت سوهيون بفتاه ما

وقالت سوهيون انا اسفه لم اراكى حقا

فكانت هذه الفتاه جاندى حيث قات جاندى لها وكيف لم ترينى هل انتى عمياء

سوهيون : لقد قلت لكى اننى حقا لم اراكى

لينا : هل تعرفين من هذه الفتاه يا سوهيون ؟؟ظ؟؟؟

سوهيون : لا لا اعرفها من تكون

جاندى : انت حقا لا تعرفين من اكون يا لك من فتاه حمقاء

لينا : انها جاندى يا سوهيون انها فتاه مشهوره جدا  وهى صديقه لفرقه اكسو

سوهيون : اكسو !!!!!!هل انت متأكده من هذا الكلام

لينا : نعم انا مـتأكده وخصوصا سيهون انها صديقته جدا وهناك اشاعات بانهم يتواعدان

فقالت جاندى يبدو ان صديقتك تعرف الكثير عنك  يجب عليك ان تكونى حذره فى المره المقبله

ثم ذهبت جاندى فقالت سوهيون الى لينا صديقه سيهون

لينا نعم هل هناك شئ لماذا تغير لونك هكذا عندما سمعتى ذلك

سوهيون : لا لا انا فقط اتأكد لنذهب الان

وهكذا انتهى البارت الثانى ارجو ان يعجبكم ^^

About these ads

13 comments on “روايه|| لا شئ مستحيل || (البارت الثانى)

  1. ياسلالالالالالالالام جمييييييييييل البااااارت
    مسكينه سوهيووووووووووون شكلها هتتعب مع سيهون ^^
    يسلموووووووووووووووو :)

تعليقاتكم الجميلة .. هنا ^^

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. تسجيل الخروج / تغيير )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. تسجيل الخروج / تغيير )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. تسجيل الخروج / تغيير )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. تسجيل الخروج / تغيير )

Connecting to %s